ما هي فيزا شنغن

حرية التنقل في أوروبا ودول أخرى – ما هي فيزا شنغن

تزداد في العصر الحالي الرغبة في السفر والتبادل التجاري المرن، مما دفع العديد من الجهات إلى ابتكار أنظمة تأشيرات تناسب متطلبات العصر. من بين هذه الوسائل الهامة أصبحت “فيزا شنغن” كإحدى الأدوات الأكثر شيوعاً لتسهيل السفر بين في بعض دول القارة الأوروبية وفي الكثير من الدول الأخرى. ولكن ما هي فيزا شنغن ؟ في الواقع تعتمد هذه التأشيرة على اتفاقية بين مجموعة من الدول تهدف إلى ضمان حرية التنقل بين الدول الأعضاء.

سوف نجيب في هذه المقالة على مجموعة من الأسئلة الملحة، مثل ما هي تاشيرة الشنغن ؟ وكيف تخضع لمجموعة من الشروط والقوانين والأنواع الخاصة بها، متضمنة النوع d والنوع c.

ما هي فيزا شنغن – نظرة عامة

تتمتع فيزا شنغن بخصائص فريدة وتأثير اقتصادي قوي، مما يجعلها خياراً مفضلاً لمن يرغب بالسفر بين مناطق مختلفة من العالم. من الناحية الفردية، تتيح فيزا شنغن التنقل بين العديد من الدول الأوروبية بسهولة، بغض النظر عن الغاية من هذا التنقل، سواء كان للدراسة أو العمل أو العلاج الطبي.

يمكن أيضاً معرفة ما هي فيزا شنغن من الناحية الاقتصادية، في الواقع تلعب هذه التأشيرة دوراً حيوياً في تعزيز السياحة والسياحة العلاجية والنشاط الاقتصادي في منطقة شنغن. ذلك لأن سهولة التنقل بين الدول الأعضاء، يؤدي بالضرورة إلى زيادة عدد السياح والمسافرين الذين ينفقون في المدن والمناطق المختلفة. كما أن تسهيل العمليات الحدودية يعزز التبادل التجاري والتعليم المتبادل وزيادة التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء.

يكمن الهدف الرئيسي من وراء إيجاد فيزا شنغن هو تعزيز التواصل الثقافي والاقتصادي بين الدول الأعضاء، وإتاحة المجال لمن هم من خارج منطقة شنغن التجول بحرية بين الدول الأعضاء فيها. وبالتالي، لا تعتبر فيزا شنغن مجرد تأشيرة سفر عادية، بل هي وسيلة هامة تعزز التواصل والتكامل الاقتصادي والاجتماعي بين الدول الأعضاء بوجه خاص وبين دول أخرى بوجه عام.

أنواع فيزا شنغن

لمعرفة ما هي فيزا شنغن نحتاج إلى فهم أنواعها المختلفة، التي تم اعتمادها لتلبية الاحتياجات والاهتمامات المختلفة للمسافرين. في الواقع، هناك نوعان رئيسيان يغطيان أهم غايات الزيارة ومتطلبات المدة الزمنية. الأول هو النوع c الذي يسمى “فيزا قصيرة المدة”، وهو مخصص لمن يحتاج إلى زيارة قصيرة، مثل السياحة أو الزيارات العائلية أو المؤتمرات. أما النوع الثاني والذي يسمى الفئة d، فيفيد في الزيارات طويلة الأمد، مثل الدراسة أو العمل أو لم الشمل.

في الواقع، يمتلك كل نوع من هذين النوعين متطلباته وشروطه الخاصة، إضافة إلى وثائق مختلفة باختلاف الهدف من الحصول على التأشيرة. وسوف نتعرف في سياق هذه المقالة على أهم النواحي الخاصة بكل نوع، متضمنة الشروط والمتطلبات وما شابه.

شروط فيزا شنغن

ما هي فيزا شنغن النوع c

هو تأشيرة قصيرة المدة، تتيح هذه لحاملها التنقل في دول منطقة شنغن لفترة محددة يختلف طولها بشكل عام حسب الغرض من السفر والدولة المانحة للتأشيرة. يمتلك هذا النوع نفس الفوائد العامة لتأشيرة شنغن من حيث حرية التنقل وتنوع الغايات والتكلفة المنخفضة.

من الضروري هنا التأكيد على أن فيزا شنغن النوع C تكون صالحة للإقامة لمدة تصل إلى 90 يوماً كحد أقصى خلال فترة صلاحية 180 يوماً، لذا فإنها تُعتبرغير مناسبة لأغراض الإقامة الطويلة.

فئات فيزا شنغن النوع c

يتم تصنيف هذا النوع على عدة فئات اعتماداً على الغاية من الزيارة، وفيما يلي أهم هذه التصنيفات:

  • زيارات العمل القصيرة، مثل المؤتمرات العلمية والاقتصادية والمشاريع القصيرة…الخ.
  • القيام برحلة سياحية تشمل عدة دول.
  • المشاركة بالفعاليات الرياضية.
  • المشاركة بالفعاليات الفنية.
  • زيارة الأصدقاء أو الأهل المقيمين مسبقاً في إحدى الدول الأعضاء.
  • الحصول على العلاج الطبي في إحدى دول شنغن.
  • الانتساب إلى إحدى الدورات الدراسية قصيرة المدة.

ما هي فيزا شنغن النوع d

هي تأشيرة طويلة المدة، وتُعرف أحياناً بالاسم “تأشيرة الإقامة”، ويُستدل من اسمها أنها تتيح لصاحبها الإقامة لمدة زمنية طويلة (أكثر من 90 يوماً) مع التمتع بكافة المزايا العامة لفيزا شنغن، مثل حرية التنقل بين دول منطقة شنغن.

متطلبات فيزا شنغن

ما هي فيزا شنغن – فوائد الحصول على النوع D

عند الحصول على النوع D، يمكن لصاحبها الاستفادة من المزايا التالية:

1. البقاء لفترة طويلة تتناسب مع الغرض الرئيسي للسفر.

2. يمكن للطلاب الحصول على هذا النوع من التأشيرة للدراسة في الجامعات والمؤسسات التعليمية المعتمدة في دول شنغن.

3. إمكانية الحصول على وظيفة أو عقد عمل في إحدى دول منطقة شنغن.

4. تتيح هذه التأشيرة تحقيق إجراء لم شمل أفراد العائلة.

5. الوصول إلى الخدمات الصحية والتعليمية في دول شنغن خلال فترة الإقامة.

شروط فيزا شنغن

ما هي شروط فيزا شنغن التي يجب تحقيقها عند التقديم للحصول على التأشيرة. في الواقع، على الرغم وجود بعض الاختلاف أحياناً حسب الدولة التي يتم التقديم من خلالها، لكن هناك مجموعة من الشروط العامة، وهي كما يلي:

1. تعبئة البيانات الشخصية بدقة في نموذج طلب التأشيرة.

2. وجود جواز سفر بفترة صلاحية لا تقل عن ثلاثة أشهر زيادة عن فترة صلاحية التأشيرة المطلوبة.

3. توفر صور فوتوغرافية شخصية حديثة تلبي النواحي المطلوبة من حيث الحجم والخلفية.

4. خطاب دعوة من شخص مقيم في إحدى دول شنغن أو رسالة تأكيد حجز فندقي يؤكد مكان الإقامة الأولية.

5. الحصول على تأمين سفر يغطي التكاليف الطبية أثناء فترة الإقامة.

6. تقديم إثبات يدل على القدرة المادية التي تغطي تكاليف السفر والإقامة.

7. في حال الحصول على تأشيرات سابقة، يُفضل تقديم صورة عنها

8. قد تطلب بعض البلدان وثيقة طبية تثبت عدم الإصابة بفيروسات أو أمراض معدية خطيرة.

الشروط الخاصة بنوع فيزا شنغن

ما هي فيزا شنغن التي قد تحتاج إلى شروط خاصة مختلفة؟ في الواقع، متطلبات فيزا شنغن لا تحتاج إلى شروط خاصة محددة تتبع لنوع معين، بل تختلف هذه الشروط باختلاف طبيعة الزيارة التي يتم توضيحها عند التقديم على التأشيرة. فإذا كان الغرض من الزيارة هو رحلة سياحية، فقد يُطلب تقديم تأكيد حجز فندقي، وإذا كانت الغاية هي زيارة عائلية، فقد يُطلب وثيقة إثبات علاقة القرابة.

هناك أيضاً حاجة لتقديم وثيقة القبول الجامعي للطلاب الراغبين بالدراسة في إحدى دول شنغن، أو رسالة تأكيد من صاحب العمل، عندما تكون الزيارة بقصد الالتحاق بوظيفة ما.

معالجة طلب فيزا شنغن

هل تختلف مراحل معالجة فيزا شنغن؟ و ما هي فيزا شنغن التي تحتاج إلى إجراءات خاصة مختلفة ؟ في الواقع، ليست هناك خطوات خاصة بكل نوع من تأشيرة شنغن، بل هناك عدة نقاط عامة، فيما يلي أهمها:

1. تحديد الغرض من السفر (سياحة، عمل، دراسة، إلخ) واختيار نوع التأشيرة المناسبة لمدة الإقامة.

2. التأكد من دقة وصحة كافة الوثائق المطلوبة، مثل جواز السفر والصور الفوتوغرافية وحجوزات الفنادق وتأمين السفر، إلخ.

3.  دفع رسوم تقديم الطلب، والتي قد تختلف حسب نوع التأشيرة أو سفارة البلد التي يتم التقديم لديها.

4. الالتزام بموعد المقابلة إذا كانت هذه الخطوة مطلوبة.

5. تختلف مدة معالجة الطلب حسب السفارة أو القنصليةوالفترة من السنة التي تم التقديم فيها، وقد تتراوح المدة بشكل عام من عدة أسابيع إلى شهور.

ما هي تاشيرة الشنغن

رسوم الحصول على فيزا شنغن

قد تختلف تكاليف الحصول على فيزا شنغن بين بعض الدول، وتعتمد عادة على نوع التأشيرة وعمر صاحب التأشيرة، ولكن فيما يلي فكرة عامة عن الرسوم والتكاليف المحتملة:

1. النوع C: من 60 إلى 80 يورو (قد تكون هناك تخفيضات للأطفال تحت سن معين أو كبار السن).

2. النوع D: من 80 إلى 120 يورو أو أكثر.

3. قيمة تأمين السفر: وتختلف حسب البلد وشركة التأمين المعتمدة.

4. رسوم الخدمة: قد توجد رسوم إضافية إذا تم تقديم طلب التأشيرة عن طريق وكيل أو شركة متخصصة.

التغييرات المحتملة في قواعد فيزا شنغن

في الواقع، قد تطرأ بعض التغييرات على سياسات الهجرة والتأشيرة نتيجة لأحداث مختلفة أو تطورات سياسية أو صحية أو اقتصادية، ولذلك يكون من المهم مراجعة المصادر الرسمية بشكل دوري أو الاتصال بالسفارات المحلية للتأكد من أي تحديثات.

سوف نعطي فيما يلي نظرة عامة تفيد في معرفة ما هي فيزا شنغن التي قد تتأثر بأي تغييرات مستقبلية، وما هي طبيعة وشكل هذه التغييرات.

1. هناك زيادة على رسوم التأشيرة، خاصة في منطقة الكاريبي.

2. تم إصدار ما يسمى “تأشيرة دخول متعددة” لمدة سنة.

3. في حال وجود بيانات بيومترية سابقة في نظام التأشيرات، من الممكن أن يقوم شخص آخر بتقديم طلب الفيزا نيابة عنك.

4. عند التقديم مرة أخرى، أصبح تقديم الطلب عن طريق الإنترنت، وأصبحت فيزا شنغن رقمية ولا تحتاج إلى ملصق على جواز السفر.

ماهي الفيزا الشنغن

خلاصة القول

رأينا في هذه المقالة ما هي فيزا شنغن التي أصبحت من الوسائل الهامة جداً في مجال السفر والتبادلات التجارية، وتعرفنا أيضاً على أنواعها (C و D) وفوائد كل نوع منها. تم أيضاً توضيح شروط التقديم والحصول على تأشيرة شنغن، والتكاليف المترتبة عليها.

في الواقع، قد يميل البعض إلى تقديم طلب التأشيرة بشكل شخصي، لكن من الأفضل غاليباً الاستعانة بمكتب أو وكيل سفر يمتلك الخبرة اللازمة لمعالجة ومتابعة إجراءات الحصول على فيزا شنغن. وهنا يمكنك أن تتواصل معنا لتحصل على كل المعلومات اللازمة، وعلى كل الخدمات ذات الصلة.

Add a Comment

Your email address will not be published.